F

أخبار الانترنت

أسباب التعرق الزائد في الوجه


التعرق الزائد في الوجه

 التعرق الزائد عبارة عن ظاهرة شائعة، يعاني منها الكثير من الأشخاص، حيث يبدأ الجسم بإفراز كميّات كبيرة من العرق، بشكل يتجاوز احتياج الجسم لتنظيم درجة حرارته، من دون أن ترتفع درجة حرارة الجسم، ومن دون وجود أي سبب رئيسيّ، مثل التعرق الزائد في فصل الشتاء، أو التعرق الزائد للجسم من دون بذل أي مجهود، وفي معظم الحالات يكون هذا التعرق الزائد في جزء معين من الجسم، مثل تحت الإبطين، وراحة اليد، والوجه.

أسباب تعرق الوجه

 يسبب تعرق منطقة الوجه الحرج والقلق للعديد من الأشخاص، بحيث يحدث التعرق في الوجه والرقبة والرأس، مما يترك الشعر يظهر بشكل غير نظيف وزيتيّ، كما تواجه العديد من السيدات صعوبةً في تطبيق الماكياج على الوجه، أما عن سبب التعرّق الزائد في الوجه فيكون نتيجةً لتفاعل الغدد العرقيّة، المنتشرة تحت الجلد، مع المناخ أو التغيرات الهرمونيّة، كما يمكن أن يحدث تلقائياً أثناء الأكل، أو أثناء التكلم مع الناس، أو حتى خلال الوجود في أي ازدحام، بحيث يبدأ الوجه بالتعرّق الزائد، الذي قد يرافقه في بعض الأوقات احمرار في الوجه.


طرق التخفيف من تعرق الوجه

 تجنّب تناول الحلويات بكميات كبيرة، وبشكل خاص في الصباح أو عند الاستيقاظ، أو قبل موعد النوم، لأن تناول الحلوى بكثرة سيزيد من مخزون الطاقة في الجسم، مما يدفع الجسم إلى إفراز هذا المخزون على شكل عرق زائد، لذلك من المستحسن ممارسة التمارين الرياضيّة، بعد تناول الحلويات، لحرق السعرات الحراريّة الزائدة عن حاجة الجسم، وبالتالي ستقل فرصة إفراز العرق الزائد على الوجه. تجنّب شرب المنبّهات مثل القهوة والشاي، لأنها تزيد من التعرق، كما تزيد من البول. التقليل من التدخين. الاعتماد على نظام غذائي مكون من الألياف. الإكثار من شرب الماء، لتجنّب حدوث الجفاف، كما يساعد الماء على المحافظة على توازن نسبة الأملاح في الجسم، وبالتالي التقليل من كميّة العرق. استخدام البودرة المضادة للعرق على منطقة الوجه يوميّاً، حيث تساعد البودرة على امتصاص العرق الزائد من مسامات البشرة، وبالتالي تمنع ظهوره على الوجه. حقن البوتكس، حيث أثبتت هذه الحقن فعاليتها المطلقة في علاج تعرق الوجه الزائد، وهي عبارة عن حقن، مملوءة بمادة كيميائيّة، يتم حقنها في أماكن معينة من الوجه، بهدف التأثير على العصب المسؤول عن تغذية الغدد العرقيّة، مما يؤدي إلى تقليل إفراز العرق في تلك المناطق، بشكل سريع وواضح، ويستمر مفعول الإبرة لنحو ستة أشهر، كما أنها مكلفةً نوعاً ما، ومن المستحسن أن يتم الخضوع لإبر البوتكس في مراكز تجميلية مختصة.

أغذية تساعد في القضاء على تعرق الوجه 

الألويفيرا



تساعد هذه النبته السحرية في تخفيف تعرق الوجه، ولهذا السبب ينصح أطباء التجميل مرضاهم بغسل وجههم بالمادة المخاطية التي تفرزها هذه النبتة لقدرتها على التحكم في كمية العرق الذي تفرزه بشرة الوجه، لكن يعيب هذه النبته قصر فترة فاعليتها، فتدوم فاعليتها لمدة أقصاها 3 ساعات، لذلك قومي بفرك وجهك بهذه المادة أثناء التحضير لموعد أو مقابلة مهمة حتى يستمر مفعولها طوال الفترة التي تحتاجيها فيها.

الطماطم
تعتبر الطماطم إحدى أهم الأغذية التي تساعد في محاربة التعرق وتغذية البشرة بوجه عام، لذلك قومي بتناول كوب من عصير الطماطم بشكل يومي لتقومي بمحاربة تعرق الوجه المفرط، فقط استمري بتناول كوب واحد يوميًا من عصير الطماطم ولمدة أسبوع وستتمكني من إنهاء هذه المشكلة المزعة.

خل التفاح
يعرف خل التفاح بقدرته على القضاء على الوزن الزائد في فترة قصيرة وتخليص الجسم من الدهون المخزنة فيه، كما يساعد خل التفاح على التخفيف من إفراز بشرة الوجه إلى العرق، قومي بتناول ملعقتين من خل التفاح مع ملعقة من عسل النحل الطبيعي يوميًا في الصبح وقبل تناول وجبة الإفطار لتلاحظي تأثير خل التفاح والعسل بعد 3 أيام.


نصائح سريعة للسيطرة على تعرق الوجه

 لا تاكلى حلوى كثير : تناول الحلوى بكثرة خاصة فى الصباح بعد الاستيقاظ او قبل النوم يساعد على زيادة مخزون الطاقة لديك مما يجعل الجسم يفرزة فى صورة عرق زائد ، لذالك ينصح بالقيام بممارسة الرياضة بعد تناول الحلوى لحرق كمية السعرات الموجودة بها مما يقلل من إفراز العرق الوزائد على الوجة .

 التقليل من التدخين والمنبهات مثل الشاى والقهوة فى تسبب زيادة فى التعرق والتبول ايضا

 تناول الالياف بكثرة فى النظام الغذائى اليومى بالاضافة الى شرب الكثير من الماء لمنع حدوث جفاف الجسم ،فهو يساعد على حفظ توازن الاملاح فى الجسم ويقلل من كمية العرق .
 استعمال بودرة مضادة للتعرق على الوجة يوميا فى الصباح فهو يساعد على إمتصاص العرق من مسامات البشرة ويمنع ظهور العرق المفرط .

اذا لم تفلح اى من تلك الطرق فانة يمكن علاج تعرق الوجة الشديد باستعمال حقن “البوتكس” وهى عبارة عن مادة كميائية تحقن فى اماكن مخصصة هدفها التاثير على العصب المغذى للغدد العرقية مما يقلل من إفراز العرق فى تلك المناطق بشكل واضح وسريع ، ويجب ان يحقن البوتكس بيد خبيرة ومهارة ويحتاج للتكرار كلف فترة ما يقارب من 6 أشهر وقد تزيد او تنقص حسب حالة الشخص المصاب بكثرة التعرق ولكنها مكلفة نوعا ما .






أسباب التعرق الزائد في الوجه Reviewed by ChamaliTV on 8:37 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.