F

أخبار الانترنت

الوخز بالإبر لعلاج الأمراض المختلفة





الإبر الصينيّة أكّدت بعض الدّراسات أنّ الإبر الصينيّة تقوم بتحفيز إنتاج (الأندروفين)، وهو قاتل الألم الذّاتي، وبيّنت أيضاً أنّ هذه الإبر آمنة تماماً، ولا تسبّب أيّة أعراضٍ جانبيّة. ولذلك سنتحدّث في هذا المقال عن طريقة استخدام هذه الإبر في العلاج. مبدأ بالإبر الصينيّة يعتمد هذا التّطبيق الصينيّ القديم على الاعتقاد بأنّ الصحّة تتحدّد بواسطة (تشي)، وهي طاقة الحياة الحيويّة الّتي تفيض خلال كلّ شيءٍ حي. وتتحرّك هذه الطّاقة عبر الجسم خلال طرق تُسمّى دوائر خطوط الطول؛ حيث إنّ هذه الدّوائر ترتبط بعضوٍ معيّن، وإذا كان تدفّق الطّاقة متوازناً فإنّ الشخص يتمتّع بصحّة جيّدة، وإذا انقطع هذا التدفّق فإنّ هناك عدّة مشاكل قد تحدث من بينها الألم الحاد، ولذلك استخدمت الابر الصينيّة لتستعيد تدفّق الطّاقة الصّحيح، وبالتّالي ليتمتّع الإنسان بصحّةٍ جيّدة. العلاج بالإبر الصينيّة يتمّ العلاج في هذه الإبر الصينيّة عن طريق غرز إبرٍ دقيقة عند نقاط خاصّة في جسم الإنسان، وعلى الرّغم من عدم الرّاحة الّتي يمكن أن تحدث أثناء غرز هذه الإبر إلّا أنّ العلاج فعليّاً غير مؤلم. ويمكن ترك الإبر مكانها لمدّة تتراوح بين دقائق قليلة حتّى نصف ساعة، ولتدعيم العلاج بالإبر الصينيّة على الشخص المعالَج أن يتناول الأعشاب على شكل شرابٍ أو كبسولات، وأن يغيّر من أسلوب حياته ويمارس الرّياضة، ويمكن إضافة نبضات كهربائيّة منخفضة الشدّة عن طريق هذه الإبر المغروزة. وعلى الرّغم من استخدام هذه الإبر الصينيّة في العديد من المشاكل الصحيّة كالإدمان والعلل العقليّة إلّا أنّ الولايات المتّحدة تستخدم هذه الإبر بشكلٍ كبير لتخفيف حدّة آلام كآلام الظّهر، والصّداع النّصفي.


الوخز بالإبر لعلاج الأمراض المختلفة
الأماكن التي يتم وخز الإبر فيها يعتمد الوخز بالإبر على نقاط موجودة في الجسم ، حيث يحتوي جسم الإنسان على 14 قناة و تتكون كل قناة من هذه القنوات على عدد من النقاط تترواح بين ال 9 و 67 نقطة الأمراض التي يعالجها الوخز بالابر تتعدد الأمراض التي يتم معالجتها باستخدام الوخز بالإبر ، فهو يساعد في علاج ما يلي آلام المفاصل الأوجاع المزمنة كأمراض العامود الفقري من الديسك الى التكلس الالتهابات المزمنة كالتهابات الجيوب الأنفية والالتهابات الصدرية الحادة الأمراض النفسية والعصبية والأرق الرأس ومرض الشقيقة أمراض الربو والحساسية أمراض الجهاز الهضمي من قرحة المعدة والاثني عشر الى مرض توتر الأمعاء وكسل الكبد والبنكرياس والإسهال والإمساك المزمن. المدة التي يحتاجها العلاج تعتمد المدة التي يتم استغراقها في العلاج على المريض نفسه و على المدة الزمنية لمرضه والعلاجات التي تلقاها في السابق . و لكن بشكل عام، يتراوح عدد الجلسات التي يحتاجها المريض بين 4 و 5، ولكنها في بعض الأحيان تتعدى عشرين جلسة ، و ذلك في حالة الأمراض المزمنة والمستعصية المضاعفات السلبية للوخز بالإبر في العادة لا تظهر أي مضاعفات سلبية عند الوخز بالإبر إذا ما تم العلاج على يد اختصاصي يجيد تشخيص المرض بدقة و يملك خبرة و علم كافي ليحدد النقاط وكيفية عمل الجسم في حالة الصحة وحالة المرض الوخز بالإبر و منع الإكتئاب و التوتر ثبت علمياً أن الوخز بالابر يساعد في معالجة حالات الاكتئاب والتوتر و ذلك عن طريق تحسين إفراز هرمون السعادة والفرح إضافة لذلك فإن الوخز بالإبر يحسّن من إفراز مادة السيروتونين، ويزيل التوتر وحالات التشنج وما يسمى في الطب الصيني بتعديل الطاقة أو التوازن في الجسم ، و هذه كلها تساعد الشخص على الشعور بالحيوية والنشاط ومقاومة الأمراض والضغوط الجسدية و الضغوط النفسية المختلفة و من الجدير ذكره أن نسبة الاعتماد على الطب الصيني و الوخز بالإبر في العلاج في تزايد مستمر نظراً لما أثبتته من فوائد و نتائج واضحة في علاج الأمراضالمختلفة
الوخز بالإبر لعلاج الأمراض المختلفة Reviewed by أم طه المغربية on 10:35 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.