أخبار الانترنت

فوائد زيت الزيتون للجسم المترهل



زيت الزيتون يعتبر زيت الزيتون من أكثر أنواع الزيوت المفيدة لصحّة الإنسان، ويتمّ الحصول عليه من خلال عملية عصر ثمار الزيتون، كما أنّ أشجار الزيتون تشتهر في بيئة البحر الأبيض المتوسّط، ويتكوّن زيت الزيتون من العديد من المكونات الرئيسة والمهمّة، والتي من أهمّها: الكولسترول، والدهون الأحادية المشبعة، والدهون المتعدّدة غير المشبعة، والدهون المتحوّلة، والصوديوم، والكربوهيدرات، وفيتامين (هـ)، وفيتامين (ك)، والفينولات، والكلوروفيل وغيرها من العناصر المفيدة، وسنقوم في هذا المقال بالحديث عن أبرز الفوائد التي يقدّمها زيت الزيتون للجسم المترهّل، بالإضافة إلى تقديم بعض الفوائد له بشكل عام. زيت الزيتون للجسم المترهل تعتبر مشكلة الترهلات من أكثر المشاكل التي قد تسبب الازعاج لأصحابها، وهذه المشكلة قد تحدث لأسباب مختلفة والتي من ضمنها الرجيم السريع والحمل والولادة، كما أنّ هذه المشكلة قد تحدث نتيجة للتقدّم في السنّ أيضاً، وهناك بعض العادات الغذائيّة التي لها أكبر الأثر في مفاقمة هذه المشكلة، مثل الحمامات الساخنة، ويعتبر زيت الزيتون خير علاج لهذه المشكلة، حيث يساعد زيت الزيتون على شدّ الجسم بشكل سريع وقوي، ويعمل على التخلّص من الترهلات الموجودة، وذلك من خلال دهن المناطق المترهلة بزيت الزيتون بشكل يوميّ، مع تدليكه بشكل دائريّ. فوائد زيت الزيتون للجسم لزيت الزيتون كثير من الفوائد التي تتعلق بصحة الإنسان، والتي من أهمّها وأبرزها: زيت الزيتون للكولسترول والقلب: لا شك أنّ مرض تصلب الشرايين يحدث عادةً بسبب ترسّب الكولسترول على جدران الشرايين الدموية، مما يؤدي إلى تضيق وانسداد الأوعية الدموية، وبالتالي يؤدي ذلك إلى زيادة المجهود على القلب، الأمر الذي ينتج عنه حدوث أزمة أو سكتة قلبية، ويحمي زيت الزيتون الإنسان من الإصابة بمختلف الأمراض القلبيّة، وذلك لاحتواء زيت الزيتون على مضادات للأكسدة، بحيث تعمل هذه المضادات على تقليل ضغط الدم، مما يقلل من نسبة الإصابة بالأزمات القلبية. الوقاية من حصوات المرارة: وذلك لأهمية زيت الزيتون ودوره الكبير في تقليل إفراز الهرمونات الصفراء وهرمونات البنكرياس بشكل طبيعي، الأمر الذي يقلل من الإصابة بالحصوات. زيت الزيتون والشعر: حيث يلعب زيت الزيتون دوراً هاماً في ترطيب الشعر ونموّه بشكل طبيعيّ وقويّ، وذلك لما يحتويه زيت الزيتون من مواد هامّة لتقوية الشعر، والتي من أهمّها فيتامين (أ) وفيتامين (هـ)، ولزيت الزيتون أيضاً أهمية في الوقاية من الصلع وعلاج مشاكل تساقط الشعر وجفافه. زيت الزيتون لترطيب الشفاه ومنع تشقّقها: وذلك من خلال تدليك الشفاه بزيت الزيتون والذي يعطي الشفاه الترطيب اللازم. فوائد زيت الزيتون للجلد: ويعمل زيت الزيتون على تقليل التجاعيد والهالات السوداء التي تظهر حول منطقة العيون، وذلك من خلال دهن منطقة العين بالقليل من قطرات زيت الزيتون، وتركها حول العيون لمدّة ليلة كاملة. زيت الزيتون للحامل: ويعتبر زيت الزيتون من أكثر الزيوت التي يجب على الحامل ن تلجأ لها في فترة الحمل، حيث إن زيت الزيتون يحتوي على نسبة كبيرة من أحماض الأوميجا (3)، والتي لها دور كبير في تحسين وظائف المخ وتنشيطها عند الجنين، مما يزيد من ذكاء الطفل واستيعابه، بالإضافة إلى زيادة نموّ الجنين. زيت الزيتون للبواسير: يعتبر زيت الزيتون علاج ممتاز للمرضى الذين يعانون من مشكلة البواسير، حيث إنّ شرب زيت الزيتون بشكل يوميّ يعمل على تليين القولون والأمعاء، الأمر الذي يساعد في عملية التخلّص من الفضلات، كما يعمل زيت الزيتون على تقليل الالتهابات، وذلك من خلال تدليك المنطقة المصابة بالالتهاب. زيت الزيتون والسكري: يساعد زيت الزيتون على تنظيم نسبة السكر في الدم عند الإنسان، وذلك لاحتوائه على مضادات الأكسدة وفيتامين (هـ) وحمض الأوليك، كما أنّ زيت الزيتون يعمل على تقليل المضاعفات التي من الممكن حدوثها مع مرضى السكري، والتي من أهمها: الالتهابات، والسكتة الدماغية، وأمراض تصلّب الشرايين.

طرق شد الجسم المترهلطرق شد الجسم المترهل خلق الله عزّ وجلّ الجلدَ لغايات عديدة؛ ومن أهمِّها إضفاء الجمال وحسن المنظر على الجسم، قال تعالى: (ولَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ)؛ ولذا لا بدَّ للإنسان من الاهتمام بهذا الجانب الجمالي، وأن يرعاه حق رعايته، فهو أمانةٌ استودعها الله عزّ وجلّ للإنسان ليستفيد منها في الدنيا على الوجه المباح منها، فالجسمُ المشدودُ والممشوقُ يُضيفُ للشخص الثقة بالنفس والرضاً عن الحال، وهو عاملٌ ممتاز لتعزيز العديد من الحاجات البشرية؛ وخصوصاً ما بين الأزواج. وسائل علاج ترهلات الجسم تتمحور وسائل التخلُّصِ من وجود الترهلات وعلاجها بثلاثة محاور رئيسية يجب الاهتمام بها والتعامل معها بتوازن وحذر ومتابعة، وهي بمتناول الجميع، وتقع ضمن الممارسات الحياتية اليومية. الجانب الوقائي تعتبر الوقاية المتَّخذةُ في علاج الترهلات من أهمِّ الوسائل المتَّبعة، وذلك كما يلي: متابعة الوزن بشكل دوري لتجنب حدوث السمنة. اتِّباع نظامِ رجيمٍ صحيٍ في حال زيادة الوزن، حيث ينحى الكثير من الناس لاستخدام البرامج القاسية التي تؤدي سلباً على حالة الجلد. المحافظة على ترطيب البشرة بشكل مستمر؛ وذلك من خلال شرب الكميات الكافية من الماء التي يحتاجها الجسم، وتجنب التعرضِ للجفاف. أخذُ القسط الكافي من النوم بدون زيادة أو نقصان عن المعدَّل الطبيعي لذلك. استخدام الكريمات والخلطات الطبية التي تساهم في تقليل فرص حدوث الترهلات، وتعمل على شدِّ الجلد مثل: استخدام بعض الأنواع من الزيوت (زيت الزيتون، زيت اللافندر، وزيت الصفصاف، وزيت اللوز الحلو، وزيت الخروع)؛ وذلك لعمل تدليك بها ضمن برامج خاصة لتكسير الدهون ما تحت الجلد. عدم التعرُّضِ لأشعة الشمس لفترات طويلة بدون أخذ الوقاية الكافية لذلك. الجانب الغذائي المحافظة على تناول وجبات غذائية متزنة. تناول مقدارٍ كافٍ من الفواكه والخضراوات. التقليل من اللحوم والدهون الحيوانية، واستبدالها بمصادر غذائية نباتية. تناول العصائر الغنية بالفيتامينات الضرورية لتغذية الجلد. الجانب الرياضي ممارسة الرياضة بشكل يومي، وعمل برنامج مُتخصصٍ لاستهداف مواقع حدوث الترهلات بالجسم، وذلك من خلال آداء تمارين رياضية خاصة لذلك؛ نذكر منها: تمارين الاستطالة السويدية: (التمرين الأول، والثاني، والثالث، والرابع) في الصباح والمساء بشكل يومي. تمارين شد المؤخرة والبطن وتنحيف الأفخاذ مثل: تمارين الاستناد للكرة أو الكرسي بوضعيات مختلفة حال القيام والجلوس. تمارين ضغط الصدر والمعدة لأكثر من مرة بشكل يومي. تمارين رفع الأوزان الخفيفة. رياضة الاسترخاء العصبي، ووضعيات الاتزان في اليوغا. رياضة السباحة، وخصوصاً في المياه العذبة في الصالات المغلقة.
فوائد زيت الزيتون للجسم المترهل Reviewed by أم طه المغربية on 7:14 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.