أخبار الانترنت

فوائد الزنجبيل وطرق استعماله


الزنجبيل :

 يعتبرُ الزنجبيل من النباتات الجذريّة التي تستخدَمُ بشكلٍ كبير في المطابخ حولَ العالم كأحد أهمّ التوابل وأطيبِها، خاصّة في القارة الآسيويّة، حيث إنّ شكله قريبٌ من البطاطا، ويتميّزُ بطعمه اللاذع ورائحته القويّة، ومن الجدير بذكرِه أنّه يحتوي على العديد من العناصر الغذائيّة المفيدة لجسم الإنسان سواء من الناحية العلاجيّة أو التجميليّة، وفي هذا المقال سنركّزُ على أهميّة الزنجبيل وفوائده للصدر.

 يشرب مرضي السكر الزنجبيل لأنه يخفض مستوي السكر في الدم وينصح الأطباء دائما مرضي السكر بشرب كوب واحد من الزنجبيل المغلي صباحا ،ولكن يستخدم الزنجبيل الطازج غير المطحون وهذه بعض الدراسات التي نشرت عن فوائد الزنجبيل للزيادة من نسبة خفض السكر في الدم.

فوائد الزّنجبيل :

 قال تعالى:" يُسْقَوْنَ فِيهَا كَأْساً كَانَ مِزَاجُهَا زَنجَبِيلاً "، الإنسان/1. تمّ استخدام الزّنجبيل منذ زمن طويل في الطّهي وفي الطّب البديل، لاحتوائه على منافع طبيّة كثيرة، حيث استخدمت جذور الزّنجبيل في تسهيل عمليّة الهضم، وعلاج الإسهال، والغثيان، وآلام المعدة، ومن أهمّ فوائد الزّنجبيل: معالجة القيء والغثيان النّاتج عن العمليّات الجراحيّة، وقد أثبتت الدّراسات أنّ استعمال غرامٍ واحدٍ من الزّنجبيل قبل ساعةٍ من العمليّة الجراحيّة، يساهم بشكل كبير في التّخفيف من الغثيان بما يعادل ما نسبته 38%. التّقليل من غثيان الصّباح عند الحوامل، ويجب عدم تناوله من قبل الحوامل إلا تحت إشراف طبيب مختصّ. ولم يثبت طبيّاً معالجة الزّنجبيل لغثيان الصّباح لدى غير الحوامل، أو لمن يعانون من دوار البحر. التّخفيف من آلام الدّورة الشّهريّة، حيث بيّن الباحثون أنّ تناول 250 غم من الزّنجبيل 4 مرّات يوميّاً لمدّة ثلاثة أيّام، وذلك خلال فترة الدّورة الشّهرية، يوازي مفعول مسكّنات الآلام الطبيّة، مثل الإيبوبروفين والميفامينيك أسيد في عمليّة التقليل من آلالام المرتبطة بها. التّخفيف من ألم المفاصل، حيث أُثبتَ أنّ تناول 250 مغ من الزّنجبيل 4 مرّات يوميّاً، يعمل على التّخفيف من ألم مفصل الرّكبة بعد 3 أشهر من العلاج، وفي دراسة أخرى تمّت المقارنة بين الزّنجبيل ونوع آخر يسمّى بالخولنجان- وهي إحدى فصائل الزنجبيليّات - وثبتَ أنّهما يخفّفان من ألم المفاصل، النّاتج من الوقوف أو ألم المفاصل بعد المشي. التّخفيف من أعراض البرد والسّعال، حيث يعمل الزّنجبيل على زيادة اتّساع الشّعب الهوائيّة، والتّخفيف من حدّة بعض أعراض الحساسيّة.(1) تنظيم مستوى السّكر، حيث أنّ تناول كوب من مشروب الزّنجبيل يوميّاً يعمل على تنظيم وخفض مستوى السّكر في الدّم، ويساعد أيضاً على زيادة فاعليّة الأدوية المستخدمة في علاج هذا المرض. معالجة الأرق، حيث أنّ شرب كوب من الحليب الدّافئ، والمضاف إليه الزّنجبيل المطحون يساعد على التّقليل من هذه الظّاهرة، والنّوم بانتظام.

فوائد الزّنجبيل لفروة الرّأس:

 يعتبر الزّنجبيل علاجاً فعّالاً لمشكلة تساقط الشّعر، حيث يعمل على تنشيط الدّورة الدمويّة؛ إذ يسرِّع من عمليّة وصول الدّم الغنيّ بالأغذية اللازمة لفروة الرّأس، ولذلك يُنصح بتدليك فروة الرّأس قليلة الشّعر بشرائح الزّنجبيل. ومن فوائد الزّنجبيل أنّه يعمل على إضفاء الجمال والقوّة للشعر. ومن الخلطات المفيدة لإطالة شعر الرّأس، والتي يعتبر الزّنجبيل مكوّناً أساسيّاً لها، حيث تعمل على إنبات شعر قويّ، وتحميه من التّساقط، هي خلطة الزّنجبيل المطحون، مضافاً إليه ملعقة كبيرة من زيت السّمسم، ويمزجان معاً، ثمّ تدلّك بهما فروة الرّأس، وتترك هذه الخلطة ليلةً كاملةً على الشّعر، وعند الاستيقاظ يُغسل الشّعر. ويتمّ استعمال هذه الوصفة ثلاث مرّاتٍ أسبوعيّاً، وسوف يعود الشّعر بعد فترة لنموّه الطبيعي.

فوائد الزّنجبيل للبشرة :

 للزّنجبيل فائدة كبيرة في تفتيح وتنقية البشرة، ومن فوائده أيضاً أنّه يقوم بتبييض وتنظيف البشرة. ومن أهمّ الخلطات الطبيعيّة المفيدة للبشرة باستعمال الزّنجبيل، خلطة الزّنجبيل المبشور، مضافاً إليه ملعقة من العسل، وملعقة خميرة بيرة، ونصف ليمونة، وبياض بيضة، ومقدار بسيط من الزّنجبيل. نقوم بتنظيف البشرة وغسلها قبل وضع الخلطة عليها، ثمّ نمزج المكوّنات السّابقة ونضعها لمدّة ربع ساعة، ثمّ نغسل الوجه جيّداً.

فوائد الزّنجبيل للحامل :

للزّنجبيل فائدة كبيرة في علاج الغثيان للحامل والقيء، ومن فوائد الزّنجبيل أنّه مهم في التّخلص من شهوة الوحم. حيث يساعد تناول ملعقة صغيرة في اليوم ثلاث مرّات من الزّنجبيل المطحون على التخلّص من الغثيان والقيء. حيث ينقع الزّنجبيل الأخضر(الطّازج) في خلّ التفاح لمدّة ليلتين، ثم يجفّف، وإن أحببت حمّصيه وتناولي منه كلّ يوم. وقبل نهوضك من فراشك في الصباح اشربي الزّنجبيل المحلّى بالعسل، ويمكن تناول بسكويت (الشّاي) مع الزّنجبيل، وانتظري إلى أن يأخذ مفعوله، ثمّ انهضي من فراشك.


استخدام الزّنجبيل في علاج : 

بعض الحالات المرضيّة مركب سر الشّباب المكوّنات: 25 جرام زنجبيل. 25 جرام لسان الثّور (بنات). 25 جرام فلفل أبيض. 25 جرام يانسون. 100 جرام لوز. 100 جرام بندق. 50 جرام فستق. 25 جرام جوز هند مبشور ناعماً. 25 جرام صنوبر. 10 جرامات فلفل.

طريقة التّحضير: 

نطحن جميع هذه المكوّنات ونعجنها في عسل منزوع من الرّغوة، أي في أثناء الغلي تنزع رغوته ويعبّأ في وعاء زجاجيّ، وتؤخذ منه ملعقةٌ صغيرةٌ بعد الإفطار وبعد العشاء، مع الحذر من استعمال هذا المركّب للشباب العازبين.

علاج اليرقان:

 المكوّنات: 25 جرام من بذرة جوز الهند. 25 جرام من الزّنجبيل. 55 جرام من نبات المرّار، وهو مجفّف كالنعنع. كيلو عسل نحل. 

طريقة التّحضير:

 نطحن هذه المكوّنات جيّداً، ونقوم بعجنها في كيلو عسل نحل حتى تتمازج معاً، ثمّ نأخذ ملعقةً صغيرةً بعد كلّ وجبة من هذه الخلطة، بالإضافة إلى شرب ملعقةٍ صغيرة من زيت الخروع قبل النّوم. 

علاج عسر الهضم :

المكوّنات: نصف كيلو من العسل. 50 جرام من الزّنجبيل. 25 جرام نعنع مطحون. 

طريقة التّحضير:

 نقوم بصنع مربّى الزّنجبيل بالنّعناع، وذلك بطبخ جميع المكوّنات مع بعضها البعض، ونأخذ ملعقةً صغيرةً منه بعد كلّ وجبة تقوم بتناولها.

فتح شهيّة على الطّعام :

المكوّنات: نصف ملعقة صغيرة من الزّنجبيل المطحون. كوب من الماء.

 طريقة التّحضير: 

نمزج نصف ملعقة صغيرة من الزّنجبيل المطحون في كوب من الماء، وذلك قبل الطّعام بربع ساعة، ونشرب منه ما تيسّر، ولكن دون وضع السكّر عليه. 

مقوٍّ للقلب ومنعش له حيث يشرب الزّنجبيل كالشّاي أو يمزج مع الحليب، ويشرب يوميّاً على الرّيق.

علاج الوهن وأمراض القلق والتّعب :

المكوّنات: فنجان من الزّنجبيل المطحون. قليل من الماء الدّافئ. 

طريقة التّحضير:

 نضع فنجان الزّنجبيل مطحون في وعاء من الماء الدّافئ، ونتركه لمدّة عشر دقائق، ثمّ نضع القدمين حتّى منتصف السّاق فيه، ونسترخي تماماً أثناء الجلوس على مقعد منخفض، أو سرير لمدّة ربع ساعة، ثمّ نغسل الرّجلين، ثمّ نجفّفهما.

 فوائد الزنجبيل للتنحيف وتخسيس الجسم:

وجدت دراسة أجراها باحثون في معهد التغذية البشرية في جامعة كولومبيا أن إضافة الزنجبيل للمشروبات الساخنة جعلتهم يشعرون بشبع بعد تناول وجبة وأقل عرضة لتناول طعام أكثر في وقت لاحق . وهنا تكمن فكرة الزنجبيل في التحنيف وفقدان الوزن.

وبالإضافة إلى إن الزنجبيل يساعد في زيادة حرق الدهون والتحنيف، وجد إن الزنجبيل أيضا يساعد الشخص على الشعور بالشبع، مما يقلل بدوره من استهلاك الطعام، وثبت أيضا أن الزنجبيل يعمل بمثابة مثبط للشهية وهو أفضل وسيلة لإنقاص وزنك. مثبطات الشهية الطبيعية هي آمنة ولا تسبب أي إضرار. الزنجبيل  تقريبا خالي من السعرات الحرارية، وعندما تستخدم في الطبخ أو يخمر في الشاي، يمكن أن تعطيك ميزة طفيفة في تحقيق أهداف فقدان الوزن .


اضرار الزنجبيل:

مخاطر الافراط في تناول جذور الزنجبيل
تشير الدلائل إلى أن جذور الزنجبيل يمكن أن تزيد إنتاج حمض المعدة وبالتالي، قد يتداخل مع استخدام مضادات الحموضة.وأشارت التقارير إلى أن تناول جذور الزنجبيل سيئة اذا استخدمت بكثرة ومضغ الزنجبيل يمكن أن يسبب انسداد في الامعاء، خاصتا مع الأشخاص الذين لديهم تاريخ من القرحة، ومرض التهاب الأمعاء (IBS)، يجب تجنب تناول قطع طازجة جذر الزنجبيل.

 من اضرار الزنجبيل ايضا اذا استخدم بكثرة يوجد احتمال ان يصيبك بعثر الهضم

اضرار الزنجبيل مع القلب

الزنجبيل مع القلب والأوعية الدموية

يوجد بحث جديد يشير علي أن جذور الزنجبيل لديه القدرة على خفض ضغط الدم، وفقا لBodyEcology. لذلك، من الناحية النظرية، الزنجبيل لديه القدرة على التسبب في عدم انتظام ضربات القلب.


ومع ذالك اذا استخدم الزنجبيل بطريقة عادلة وعادية ستكون له فوائد كثيرة جدا















فوائد الزنجبيل وطرق استعماله Reviewed by Fouad Chamani on 10:35 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.