أخبار الانترنت

فوائد و اضرار زيت الكافور


زيت الكافور

 يستخرج زيت الكافور عن طريق تقطير الكافور، وهي مادّة شمعيّة شفّافة وصلبة تمتاز برائحة عذبة وجميلة، ويدخل زيت الكافور في استخدامات كثيرة ومتنوّعة مثل: صناعة الكريمات والمراهم، وغسولات الفم، ومستحضرات التجميل، والمستحضرات الطبيّة، ويعالج العديد من الأمراض، ويطهّر الجروح وغيرها من الأمراض، كما أنّه يدخل في صناعة العديد من مستحضرات العناية بالبشرة والشعر؛ وذلك لفائدته ورائحته العطريّة القويّة، وهو مهم جداً لعلاج فروة الرأس، وبالتالي نحصل على شعر صحي كثيف ولامع.


فوائد زيت الكافور 

مشاكل في الجهاز التنفسي


الكافور هو علاج فعال لعدد من مشاكل في الجهاز التنفسي بما في ذلك البرد، والسعال، وسيلان الأنف، والتهاب الحلق والربو واحتقان الانف والتهاب الشعب الهوائية والتهاب الجيوب الأنفية. زيت الكافور هو مضاد للجراثيم، مضاد للفطريات، مضادة للميكروبات، مضاد للفيروسات، مضاد للالتهابات واحتقان في الطبيعة، مما يجعله عنصر جيد في العديد من الأدوية التي تعالج مشاكل في الجهاز التنفسي. وقد أظهرت دراسة نشرت في الحنجرة في عام 2004 يظهر فائدته في علاج التهاب الجيوب الأنفية غير الجرثومي. وأظهر المرضى الذين يعانون من التهاب الجيوب الأنفية غير الجرثومي تحسن أسرع عندما تعطى الأدوية التي تحتوي على زيت الكافور. الغرغرة من زيت الأوكالبتوس ويخلط مع الماء الدافئ لا تكون فعالة على الدوام في علاج التهاب الحلق

ألم العضلات

إذا كنت تعاني من آلام المفاصل والعضلات ، تدليك زيت الكافور على سطح الجلد يساعد على تخفيف التوتر والألم. الدولة المضطربة زيت الكافور هو مسكن ومضاد للالتهابات في الطبيعة. لذلك غالبا ما ينصح للمرضى الذين يعانون من الروماتيزم وألم الظهر والأربطة والأوتار التواء، وتصلب العضلات، وآلام، والتليف والألم حتى العصب. يجب أن تقوم بتدليك الزيت في حركة دائرية على المناطق المتضررة من الجسم.

الإرهاق الذهني

سبب واحد مهم جدا أن الكثير من الناس استخدام زيت الكافور هو أنه يخلق تأثير التبريد ومنعش. عادة، الأشخاص الذين يعانون من ظروف واضطرابات معينة هي تباطؤ قليلا. زيت الكافور، وهو منبه ، ويزيل الإرهاق والعقلية بطء ويجدد أرواح المرضى. ويمكن أيضا أن تكون فعالة في علاج التوتر والاضطرابات النفسية.

الجروح


الكافور من الضروري النفط لديها الصفات مطهر نظرا لجودتها مبيد للجراثيم. عند التعرض إلى الهواء، ويتكون الأوزون وهو مطهر مدروسة جيدا. لذلك، يتم استخدام زيت الكافور لشفاء الجروح، وتقرحات، والحروق، والتخفيضات، سحجات والقروح. وهي أيضا مرهم فعال لعلاج لدغات الحشرات واللسعات. وعلاوة على ذلك، إلى جانب تلطف المنطقة المتضررة، لأنه يحمي أيضا جرح مفتوح أو المنطقة المتهيجة من تطوير أنواع العدوى الناجمة عن النشاط الميكروبي والتعرض للهواء.

العناية بالأسنان

من الضروري النفط الأوكالبتوس هي فعالة جدا ضد تسوس الأسنان، لوحة الأسنان، والتهابات الأسنان التهاب اللثة وغيرها نظرا لله خصائص مبيد للجراثيم . هذا هو السبب من الضروري النفط شجرة الكينا تم العثور حتى يشيع كعنصر نشط في غسول الفم ومعجون الأسنان، وغيرها من منتجات صحة الأسنان.

القمل

نظرا لصفاته المعروفة بوصفها علة طارد و المبيدات الطبيعية ، وكثيرا ما يستخدم كعلاج طبيعي من القمل. بعض العلاجات التيار الرئيسي للقمل يمكن أن تكون شديدة جدا وضارة على الشعر، وكذلك معبأة مع المواد الكيميائية الخطرة التي كنت لا تريد أن تستوعب في جلدك، لذلك تمشيط بضع قطرات من زيت الأوكالبتوس عن طريق قمل الرأس التي تنتشر فيها هو حل أفضل بكثير وأكثر صحة.

زيت الكافور مفيد لصحة البشرة فهو يزيد من نعومتها وإشراقها، ويستخدم لعلاج الأمراض الجلديّة كالتقرّحات والأكزيما، كما يفيد في تحسين الشعر وتقويته، ويساعد في قتل القمل الذي يعيش بين خصلاته فهو يقتل البكتيريا والفطريّات في الشعر والبشرة.

مرض السكري

عند تناولها، يمكن أن زيت الكافور يساعد في السيطرة على نسبة السكر في الدم. خصائصه باعتباره عائي ، المذكورة أعلاه، يعني أن الفوائد الجسم كله من الزيادة في الدورة الدموية. مرضى السكري يعانون عادة من عدم وجود تداول جيدة، وأنها يمكن أن تكون خطيرة جدا، مما أدى إلى بتر حتى أو الموت. لذلك، انها فكرة جيدة في كثير من الأحيان لتدليك زيت الكافور على الجلد موضعيا، وأيضا يستنشق بأنها بخار لتخفيف انقباض في الأوعية الدموية. للحصول على أفضل النتائج، والتدليك وضعها على الجلد بعد المعرض، والتي أيضا قد vasodilating والاسترخاء الصفات التي سيستفيد مرضى السكري.

الحمى

يستخدم أيضا زيت الأوكالبتوس ل علاج الحمى والحد من درجة حرارة الجسم. هذا هو السبب في واحدة من الأسماء الشائعة من زيت الكافور هو “حمى النفط”. أنه يعمل بشكل جيد عند دمجها مع زيت النعناع ويرش على الجسم على شكل مزيج من مزيل العرق وتخفيض الحرارة.

الجراثيم المعوية

زيت الأوكالبتوس هو طارد للديدان ويعمل في كثير من الأحيان إلى إزالة الجراثيم في الأمعاء. وقد أظهرت الدراسات أن تناول زيت الكافور يمكن ردع العديد من الحالات البكتيرية، الجرثومية، والطفيلية التي تنشأ في أجزاء مختلفة من الجسم، والمناطق المعرضة بشكل خاص مثل القولون والأمعاء.

مزايا اخرى لزيت الكافور 

معطر الغرفة 

طبيعة مطهر ومزيل العرق من زيت الأوكالبتوس يجعله المعطر غرفة مثالية للمستشفيات. فهو يقتل البكتيريا والجراثيم أيضا في الهواء، والحفاظ على البيئة من الغرف نظيفة ومعقمة.

الصابون

في كثير من الأحيان ويستخدم زيت الأوكالبتوس في الصابون والمنظفات والمنظفات المنزلية. هذا هو في المقام الأول بسبب رائحة لها لطيف ومفعول مزيل العرق، وكيل المضادة للبكتيريا، مطهر، والمضادة للميكروبات.

السل والالتهاب الرئوي

الأوكالبتوس من الضروري النفط لديها الكثير من الصفات المضادة للبكتيريا ومطهر، وعندما تدلك على صدره واستخدامها كأداة من فرك بخار أو المستنشق، ويمكن أن تخفف من حدة علامات وأعراض الظروف الضارة مثل السل عن طريق مسح الرئتين والحد من الالتهابات. فمن الأفضل إذا ما طبق على كل من الصدر والظهر، فوق منطقة الرئتين.

غسل الفم

كما ذكر أعلاه، فإن النفط هو عنصر أساسي في العديد من غسولات الفم ومعاجين الأسنان. كان هناك عدد كبير من الدراسات التي أجريت على الصفات المضادة للميكروبات من الزيوت الأساسية. وقد تبين الكافور الزيت العطري للحماية ضد نمو الجراثيم التي يمكن أن تعزز مجموعة من الأعراض والأمراض داخل الجسم المختلفة.

أضرار زيت الكافور

 بالرغم من الفوائد العديدة لزيت الكافور، إلّا أنّ هناك بعض الأضرار أو الآثار الجانبيّة الضارّة، وهي: قد يعاني بعض الأشخاص من الحساسيّة لبعض مكوّنات زيت الكافور، حيث سيؤدّي ذلك إلى ظهور طفح جلدي على الجسم. الإصابة ببعض الامراض الجلديّة، وأهمّها الأكزيما. الإكثار والمبالغة في استخدام زيت الكافور، قد يحوّله إلى مادّة سامّة عندما يمتصّها الجسم. أوضحت بعض السيدات بأنّ زيت الكافور أدّى إلى ظهور الشيب والشعر الأبيض في الرأس، عندما قمن بتدليك فروة الرأس به. يضاف الكافور إلى أطعمة المساجين، وذلك لأنه يعمل على تثبيط الرغبة الجنسية، وإضعافها مع الوقت، كما أنّه يؤثّر على عمليّة وقوة الانتصاب عندهم. تقليل الخصوبة، والتأثير على صحّة وجودة الحيوانات المنوية. يؤدّي تناول الأطفال لكمية 1 غم من الكافور، إلى الوفاة الفورية، لذلك يجب إبعادهم عن هذه المادة. ينصح الأشخاص اللذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم من الابتعاد عن الكافور؛ وذلك لأنّه يعمل على زيادة الضغط في الجسم، وبالتالي التأثير على صحّة القلب. يحتوي الكافور على العديد من المركبات الكيميائية، ومن أهمّها مادّة السافرول، والتي بينت الدراسات الحديثة بأنّ الإكثار منها قد يؤدّي إلى الإصابة بمرض السرطان. يزيد من احتماليّة الإجهاض للمرأة الحامل، وخاصة في الأشهر الثلاثة الأولى، كما وأنّه يؤدّي في بعض الحالات إلى الولادة المبكرة.













فوائد و اضرار زيت الكافور Reviewed by Fouad Chamani on 12:29 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.