أخبار الانترنت

فوائد الزعرور المدهشة للصحة وللجسم وماهو

يعتبر الزعرورة من أشهر الأعشاب المنتشرة علي نطاق واسع في أوربا حيث يستخدم كعلاج في المراحل الأولي للأمراض المختلفة مثل أمراض القلب، الأرق، الإسهال وقد ذكرت الدراسات أيضاً أنه يعزز الأوعية الدموية، علاج قصور الأوعية الدموية والجلطات الدموية، تقليل مستوي الكوليسترول الضار .تشمل الفوائد الصحية للزعرور علي تنظيم ضغط الدم، تقليل التوتر، حماية القلب من الأمراض المختلفة، تحسين الجهاز الهضمي، تعزيز صحة الجهاز التنفسي، تقليل ألام الصدر، تحسين المزاج، علاج الإلتهابات المعوية، العديد من الفوائد الإيجابية للشعر والبشرة .

ما هو الزعرور  

هو ثمرة من شجيرات الزعرور  التي تحمل نفس الإسم وهناك  مجموعة متنوعة من أنواع الزعرور وتنتج فواكه مختلفة قليلاً ولكن الأكثر شيوعاً هو الزعرور والإسم العملي له rhipidophylla  فاكهة الزعرور  حمراء أو وردية اللون  ولها طعم لاذع ولها شكل صغير  نوعا ما  لها حجم التفاحة .


يرجع  أصل نمو الزعرور إلي نصف الكرة الشمالي وفي المقام الأول بداخل  المناطق المعتدلة من أمريكا الشمالية، أوربا، أسيا بالرغم من أن شكل الزعرور يشبه التوت بدرجة كبيرة إلي أنه يحتوي علي حجر ( نوايات ) مثل الخوخ .الزعرور، مجرد شجيرة  مزهرة في عائلة الورد ويذكر مركز الطب التكميلي والبديل أن موطنها الأصلي شمال اوربا ويزرع اليوم في جميع أنحاء العالم ويمكنك الحصول علي هذا العشب في شكل أقراص وكبسولات

القيمة الغذائية للزعرور :

تستمد العديد من فوائد الزعرور التي يمكنك الحصول عليها من خليط فريد للفيتامينات والمعادن و المركبات العضوية الموجودة في الزعرور وبعض المكونات الأكثر قيمة وتشمل مستويات عالية من فيتامين ب، حمض الفوليك، فيتامين ج، مضادات الأكسدة، الصابونين، الانثوسيانين، وهي مركبات مضادة للأكسدة .

فوائد الزعرور الصحية :


علاج فشل القلب: 

وضّحت الأبحاث العلميّة فعالية بعض المنتجات الصيدلانيّة لعشبة الزّعرور في علاج فشل عضلة القلب الخفيف إلى المتوسط كما وجدت الدّراسات أنّ هذه العشبة تُحسّن من القدرة على ممارسة التّمارين الرياضيّة بعد الإصابة بفشل عضلة القلب، وتُخفّف من الأعراض المصاحبة لهذه الحالة، ووجدت إحدى الدّراسات أنّ تناول مستخلص عشبة الزّعرور (900 ملجم/ اليوم) مدّة شهرين كان له فاعلية في تخفيف أعراض القلب بدرجة مشابهة لفاعلية الجرعات الخفيفة من 

علاج ألام الصدر :


بالرغم من أن ألام الصدر والذبحة الصدرية ليست مؤشر علي  الإصابة بالأزمة القلبية إلا أنها عادة ما تكون مؤلمة جداً . فإذا كنت تعاني من الذبحة الصدرية يجب التحدث إلي الطبيب حتي لا تصبح مؤشر لمشاكل القلب والأوعية الدموية . ومع ذلك يستخدم الزعرور منذ ألاف السنين في الطب التقليدي لعلاج ألام الصدر .

 تقليل مستوي ضغط الدم :

يعد الزعرور واحد من الشجيرات التي تحتوي علي عناصر غذائية فريدة لا تؤدي إلي رفع ضغط الدم بل الحفاظ علي مستوي ضغط الدم في مستوي صحي مما يجعل له قيمة عالية في توازن ضغط الدم .

 تدعيم صحة الجهاز المناعي :

تعمل المواد المضادة للأكسدة الموجودة في الزعرور علي التخلص من  السموم الضارة في الجسم وفيتامين ج أيضاً يعزز من نشاط خلايا الدم البيضاء لزيادة الصحة العامة .

 علاج القلق والمشاكل النفسية :

واحدة من الإستخدامات الأكثر شيوعاً  للزعرور لأنه يتم إستخدامه في علاج مختلف المشاكل النفسية المختلفة بما فيها التوتر والقلق وحتي الإكتئاب . وتقدم كعلاج أيضاَ لمشاكل القلب لأن له تأثير علي مستوي الهرمونات .

 التأثير علي مستوي الطاقة :

من المعروف ان الزعرور يقوم بتوسيع  الأوعية الدموية  التاجية والذي يسمح للمزيد من الدم بالتدفق والمرور للجسم بأكمله وبالتالي يؤدي ذلك إلي زيادة مستوي الطاقة واليقظة لأنها تقوم بمرور الأوكسجين في جميع أنحاء الجسم بشكل صحيح . بالإضافة إلي ذلك، يحسن مستوي الوظائف الإدراكية والتمثيل الغذائي للجسم .

صحة الجهاز الهضمي :

هناك العديد من المركبات العضوية الموجودة في الزعرور التي تتفاعل في الأمعاء وتقوم بتحسين هضم العناصر الغذائية المختلفة كما أن الألياف التي توجد في الزعرور تقوم بتحسين الهضم والتخلص من أي مشاكل صحية مثل الإنتفاخ والإمساك والتشنج والأمراض الأكثر خطورة وهي سرطان القولون أو قرحة المعدة .

 حرق السعرات الحرارية :

يعمل شاي الزعرور علي تحسين عملية التمثيل الغذائي للدهون ويساعد خل الزعرور أيضاً  في الحد من كميات الكوليسترول في الجسم .

الهبات الساخن :

يساعد الزعرور النساء الذين يعانوا من الهبات الساخن المرتبط بإنقطاع الطمث ومقاومة أعراض الشيخوخة التي تظهر علي المبايض 

 علاج عسر الهضم :

تم إستخدام الزعرور في العديد من الأدوية الصينية  للمساعدة في بقاء وجبات الطعام داخل البطن لان الزعرور له قدرة عالية علي تفتيت الدهون وبالتالي علاج عسر الهضم خصوصاً الناتج عن الأطعمة الدهنية .

 منع الإصابة بأمراض الكبد :


اظهرت الدراسات الأولية أن الزعرور يستخدم كعلاج للأفراد الذين يعانوا من مشاكل الكبد المتنوعة .

ألم الصدر (الذّبحة الصدريّة):

 تقترح بعض الدّراسات الأوليّة أنّ تناول عشبة الزّعرور يُخفّف من ألم الصّدر المصاحب للذبحة الصدريّة،والتي يُسبّبها انخفاض تدفّق الدم إلى القلب، حيث وجدت دراسة أُجريت على 600 شخص مصاب بالذّبحة الصدريّة أنّ تناول 180 ملجم من مستخلص نبات الزّعرور (الثّمار والأوراق والأزهار) يُحسّن من تدفّق الدّم إلى القلب، ومن القدرة على ممارسة التّمارين الرياضيّة دون الشّعور بالألم في الصّدر ولكن هذا التّأثير بحاجة إلى المزيد من الأبحاث العلميّة.

فوائد أوراق الزعرور

 تساعد في إرخاء الشرايين التاجية ممّا يزيد من تدفق الدم بها الى العضلات خاصة القلب والتي تساعد في تخفيف نكسات الأوعية الدموية وذلك نظراً لاحتوائها على الفلوفونيات الحيوية والتي تعتبر مضادة للأكسدة. يعالج قصور القلب المزمن ويزيد من سرعة نبضات القلب ويساعد في تقليل ضغط الدم وذلك حسب الأبحاث والدراسات التي أجريت على الزعرور في ألمانيا. يعمل على إدرار البول ويعالج مشاكل الكلى والمرارة من خلال شرب مغلي أوراق الزعرور. يعالج الذبحات القلبية ومشاكل القلب بشكل عام. يعالج ارتفاع وفرط ضغط الدم ويعمل على رفع الضغط المنخفض أي أنّه ينظم الضغط. يساعد في حل مشاكل الذاكرة الضعيفة من خلال أخذه مخلوطاً بالحنطة والذي يعمل على تنشيط دوران الدم بالرأس وزيادة الأكسجين في الدم. يعمل على توسيع الأوردة الدموية وينظف السموم من الجسم ويقوّي القلب

الأثار الجانبية للزعرور :

الزعرور أمن الإستخدام للكبار عند إستخدامه لمدة تصل ( 3 – 4 شهور ) وليس من المسلم به  أن الزعرور أمن نسبياً عند الإستخدام علي المدي الطويل بالرغم من إستخدام لعلاج المشاكل المختلفة إلا أنه قد يتداخل مع وظائف الجسم الأخري وبعض الأدوية أو الأعشاب .

الأثار الجانبية علي القلب :

بالرغم من أن الزعرور يستخدم في علاج مشاكل القلب المختلفة، إلا أنه يتسبب في أثار جانبية لأولئك الأفراد الذين يتناولوه علي المدي الطويل جداً مثل خفقان القلب وذلك وفقاً لما ذكره مركز سلوكيترينج للسرطان وغالباً ما تؤدي الجرعة الزائدة إلي ردود فعل سلبية  تشمل ألم القلب والصدر والتعب عند ممارسة أي نشاط .

الأثار الجانبية علي الجهاز الهضمي :

ذكرت التقارير أن الزعرور يؤدي إلي العديد من المتاعب علي الجهاز الهضمي ففي تقرير سلامة 2006 وضح أن الغثيان واحد من الأثار الجانبية الأكثر شيوعاً  بالإضافة إلي الدوخة والنزيف المعوي .

الأثار الجانبية الناتجة عن التفاعل مع الأدوية الأخري :

تشير تقارير سلامة الأدوية أن هناك عدد قليل من الأثار الجانبية الناتجة عن إستخدام الزعرور مع بعض الأدوية لا ينصح بإستخدام الزعرور إذا كنت تتناول أدوية القلب أو ضغط الدم لأنه يتداخل مع هذه الأدوية مثل digoxin
Phenylephrine لأنه يمكن أن يؤدي إلي عدم إنتظام ضربات القلب، تضيق الأوعية الدموية،
هناك بعض الأثار الجانبية مثل الصداع، الغثيان، خفقان نبضات القلب من الضروري جداً ملاحظة أي أعراض أو تغير قد يحدث عليك بعد تناول الزعرور ويجب إستشارة الطبيب عند أخذ أي دواء جديد أو عشب لأن ذلك قد يكون له نتائج سلبية مع تناول الزعرور ومنها الصداع، الصداع النصفي، الدوار، الدوخة، الخفقان، ويجب علي النساء الحوامل عدم إستخدام إلا بعد إستشارة الطبيب .


فوائد الزعرور المدهشة للصحة وللجسم وماهو Reviewed by Fouad Chamani on 8:25 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.