أخبار الانترنت

حبوب الخميرة لتخسيس الوزن


لا شك أنك تعرف الخميرة البيرة أو قد تناولته في وصفة من قبل، ولكن إذا كنت لم تضيفه بعد إلى نظامك الغذائي فبعد قراءة هذه المقاله اليوم سيكون لديك دائما في متناول اليد وتستخدمها دائما.

اتباع نظام غذائي يحتوي على الخميرة او تناولها في شكل كبسولات الخميرة من المكملات الغذائية هي واحدة من أفضل القرارات التي يمكن أن تتبعها في حياتك.

هل تعلم أن هذا الخميرة تحتوي على أعلى تشكيلات من المواد الغذائية التي يحتاجها الجسم حيث تحتوي على ما يلي:

الأحماض الأمينية الأساسية
الأحماض الأمينية الأساسية لبناء البروتين
40٪ بروتين
14 نوع من المعادن بما في ذلك السيلينيوم والكروم والزنك والنحاس والكالسيوم والحديد
20 نوع من الفيتامينات، واهمها فيتامين ب المركب
الحمض النووي، الحيوي لتجديد الخلايا

الذين يجب يتناولوا الخميرة وتعتبر غذاء مثالي لهم هم:

النساء الحوامل أو المرضعات
الأطفال خلال مراحل النمو (وخاصة عندما يصلون إلى سبع سنوات من العمر)
المراهقين
الرياضيين (يحسن الأداء ويوفر الأكسجين إلى أنسجة العضلات)
الأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي لإنقاص الوزن
الأشخاص النباتيين (لزيادة كمية البروتين)
كبار السن
الناس الذين يعانون من بعض أوجه القصور الغذائية
أولئك الذين يعانون من فقر الدم
مرضى السكري
الأشخاص الذين يعانون من اختلالات هرمونية (مثل هرمون البروجسترون، هرمون الغدة الدرقية، أو هرمون التستوستيرون)
مرضى السرطان
الناس الذين خضعوا لعملية جراحية
أولئك الذين يعانون من اضطرابات الأكل (الشره المرضي، وفقدان الشهية، وسوء التغذية)
الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكبد
مرضى ارتفاع الكولسترول
كما تلاحظ فإن الخميرة لها فائدة للجميع تقريبا، في أي سن أو أي حالة بدنية.

حبوب الخميرة 

هي عبارة عن كبسولات وحبوب علاجيّة، يتمّ استخلاصها من الخميرة العاديّة، والتي يتمّ صنعها على شكل حبوب وتناولها عن طريف الفم، وتعدّ مصدراً مهّماً للمعادن والبروتينات، كما أنّها غنيّة بمادّة الحديد، لذلك ينصح بها لعلاج فقر الدم، وتساعد الخميرة على خفض نسبة الكوليسترول بالدم، وتخفف من الآم والتهابات الأعصاب، وتعمل الخميرة على علاج الحساسية، وتستخدم في علاج حبّ الشباب، وتساعد الخميرة على حماية الوجه من الشيخوخة، وإعطاء البشرة رونق وسحر وجمال، تعمل على حماية بصيلات الشعر، والحفاظ على فروة الرأس، وتقوي الأظافر وتمنع تكسرها.

الاستفادة من خميرة لفقدان الوزن:

من المستحسن أن تستهلك 20 إلى 30 غراما من الخميرة البيرة في اليوم، حيث يمكن العثور عليه في قسم الغذاء الصحي أو مخازن النظام الغذائي، ويستخدم من قبل كثير من الناس الذين يحاولون خفض سعراتهم الحرارية اليومية التي يتناولونها .

فوائد حبوب الخميرة للتنحيف

 تحتوي حبوب الخميرة على العديد من الفيتامينات التي لها فوائد في التنحيف: فيتامين B1: الذي له دور مهم في المساعدة على تأكسد الحوامض، داخل المواد الفحمية في الجسد، وتسرع من عملية الهضم. فيتامين B2: يدخل في صنع بعض أنواع الخمائر، التي تساعد في العمليات الكيميائيّة داخل الجسم، وتعمل على التخلّص من الماء والملح الزائد داخل الجسم، وتقوم بامتصاص مادة الحديد في جسم الإنسان. فيتامين B6: يحمي التوازن الغذائي داخل الأنسجة وتنقية الكبد، وحماية الجهاز العصبي، ويعمل فيتامين B66 على التخلّص من المواد البروتينية داخل الجسم. فيتامين B15: يسرع من نشاط الغدّة النخاميّة، ويساعد على التخلّص من سموم الجسم.

حقائق التغذية للخميرة البيرة:

الخميرة مصنوعة من فطر أحادي الخلية، و 3 ملعقة طعام من الخميرة تحتوي على 95 سعرة حرارية، 1 غرام من الدهون، و 10 غراما من الكربوهيدرات، و 5 غرامات من الألياف و 11 غراما من البروتين، كما أنها توفر 25 في المئة أو أكثر من القيمة اليومية التي يحتاجها الجسم من الثيامين، والريبوفلافين، والنياسين، وفيتامين B-6 وحمض البانتوثنيك – جميع الفيتامينات B – وكذلك الفوسفور المعدني، وخميرة البيرة هي أيضا مصدر جيد للزنك والمنغنيز والكروم.

استخدامات الخميرة البيرة:

يحتمل أن تكون فعالة من أجل:

متلازمة ما قبل الحيض: أخذ خميرة البيرة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن عن طريق الفم قد يقلل من أعراض متلازمة ما قبل الحيض.
 
هناك أدلة غير كافية على ان الخميرة البيرة مفيده فيما يلي:

 تورم في القولون (التهاب القولون):

بسبب البكتيريا المطثية العسيرة، هناك تقرير أن أخذ الخميرة البيرة عن طريق الفم لمدة 4 أشهر جنبا إلى جنب مع فانكومايسين لمدة 30 يوما قد تساعد في علاج التهاب القولون الناجم عن البكتيريا المطثية العسيرة ومنع تكراره.

 داء السكري:

تشير البحوث المبكرة إلى أن تناول خميرة البيرة التي تحتوي على الكروم عن طريق الفم لمدة 8 أسابيع يمكن أن تقلل من مستويات السكر في الدم لدى المصابين بداء السكري، وقد يقلل أيضا من الحاجة إلى استخدام بعض أدوية السكري.

مرضى الكوليسترول :

تشير البحوث المبكرة إلى أن تناول خميرة البيرة التي تحتوي على الكروم عن طريق الفم لمدة 8 أسابيع يمكن أن تقلل من مستويات الدم من الكوليسترول الكلي وزيادة مستويات البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) في المرضى الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول في الدم.

 عدوى الجهاز التنفسي العلوي:

بما في ذلك البرد والانفلونزا، وتبين البحوث المبكرة أن أخذ منتج خميرة البيرة يقلل من خطر حدوث نزلات البرد أو الانفلونزا في الأشخاص الأصحاء الذين تلقوا مؤخرا لقطات الانفلونزا، ويساعد هذا المنتج أيضا في علاج الأعراض بشكل أسرع.

 يمكن ان تكون الخميرة مفيده في علاج ما يلي:

فقدان الشهية.
حب الشباب.
الدمامل.
الإسهال.
هناك حاجة إلى مزيد من الأدلة لتقييم فعالية خميرة البيرة لهذه الاستخدامات.

الاحتياطات والتحذيرات المتعلقة بكبسولات الخميرة:

الحمل والرضاعة:

ليس هناك ما يكفي من المعلومات الموثوقة حول سلامة أخذ الخميرة البيرة عن طريق الفم إذا كنت حاملا أو أذا كنت تقومين بالرضاعة الطبيعية، وعليك البقاء على الجانب الآمن وتجنب استخدامها.

الحساسية من الخميرة:

الأشخاص الذين لديهم حساسية أو حساسيه خاصه بالخميرة قد يعانون من الحكة والتورم.

داء كرون:

يمكن للخميرة أن تجعل مرض كرون أسوأ، ولذلك لا تستخدم الخميرة البيرة لمن يعانون من مرض كرون.

مرض السكري:

أخذ الخميرة البيرة التي تحتوي على الكروم يمكن أن تخفض مستويات السكر في الدم، وإذا كان لديك مرض السكري وتم أخذ الأدوية لخفض نسبة السكر في الدم، ثم إضافة الخميرة البيرة قد تسبب انخفاض نسبة السكر في الدم بشكل ملحوظ مما يسبب غيبوبة خطيرة، لذلك يجب مراقبة السكر في الدم بعناية.








الأعراض الجانبية لإستخدام الخميرة:

خميرة البيرة تبدو آمنة بالنسبة لمعظم الناس عندما تؤخذ عن طريق الفم على المدى القصير، ولكن يمكن أن تسبب الصداع، وعدم الراحة في المعدة، والغازات (انتفاخ البطن).
لا يوجد دراسات كافيه عن سلامة استخدام الخميرة على المدى الطويل.

 



حبوب الخميرة لتخسيس الوزن Reviewed by Fouad Chamani on 2:00 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.