أخبار الانترنت

طرق تبييض ما بين الفخذيين و سواد المناطق الحساسة

تفتيح ما بين الفخذيين من الأشياء التي يسعي الكثير من النساء والرجال لتحقيقها لأن إسمرار ما بين الفخذيين من المشاكل الشائعة . هذه المشكلة تؤثر علي نسبة كبيرة من أصحاب البشرة الفاتحة. تشمل أسباب السواد ما بين الفخذين التعرق، الإحتكاك بين الفخذين، إستخدام منتجات كيميائية قاسية، التعرض لأشعة الشمس الضارة، الأثار الجانبية لبعض الأدوية، مرض السكري . هناك العديد من الطرق لتفتيح ما بين الفخذين فهي طرق أمنة وطبيعية من أجل حل هذه المشكلة. فهي مجموعة من النصائح لتخلص من المناطق الداكنة .المناطق الداكنة بين الفخذين من أشهر المشاكل الشائعة عند أصحاب البشرة البيضاء . وأصبحت الحاجة إلي تفتيح ما بين الفخذين أمر أساسي أو تعرف علي أسباب إسمرار ما بين الفخذين وطرق تفتيح ما بين الفخذين :
من المثير للدهشة أن هناك العديد من العوامل التي تؤدي إلي إسمرار ما بين الفخذين . تشمل أسباب طبية أو عادات خاطئة أو الأثار الجانبية لبعض العلاجات التجميلة وإليك ما يلي :


أسباب اسمرار منطقة ما بين الفخذين

ارتفاع الوزن الشيء الذي يسبب احتكاك البشرة فيما بينها مما يؤدي إلى اسمرارها.
ارتداء الملابس الضيقة يسبب احتكاك البشرة مما يؤدي إلى التهابها ثم اسمرارها.
التعرق في منطقة ما بين الفخذين و عدم تغيير الملابس يؤدي إلى اسمرارها .

ارتداء ملابس داخلية من النايلون يؤدي إلى اسمرار البشرة.

طرق تبيض ما بين الفخذيين :

الشوفان :


يساعدك التقشير المنتظم لجلد علي تبيض ما بين الفخذيين كما أن التقشير يترك البشرة نضرة وناعمة . الشوفان أحد العناصر الطبيعية التي تساعد علي التقشير لأنه يمتلك خصائص مضادة للإلتهابات ويتخلص من الخلايا الميتة علاوة علي ذلك يمكنك الشوفان من إصلاح الأضرار الناجمة عن المواد الكيميائية الأخري وتهدئة الجلد .

زيت جوز الهند مع عصير الليمون :

يساعد زيت جوز الهند في مقاومة فرط التصبغ الناتج عن إحتكاك الفخذين وأيضاً يقوم بترطيب البشرة الجافة . بينما يعمل عصير الليمون كعامل تفتيح للتخلص من الإسمرار ويحقق لكي ترطيب طبيعي 
الخطوات :

أخذ 3 ملاعق كبيرة من زيت جوز الهند مع إضافة عصير نصف ليمونة .
 تطبيق المكونات علي منطقة بين الفخذين والتدليك لمدة 15 دقيقة .
غسل المنطقة بالماء الدافئ مع تركها حتي تجف بإستخدام قطعة قماش قطنية .

الزبادي :

يعد الزبادي عامل ترطيب طبيعي يقوم بالقضاء علي مشاكل البشرة المختلفة من خلال الحفاظ علي توهج وشباب البشرة لأنه غني بالعناصر الغذائية المفيدة .

ببساطة يتم تطبيق كمية من الزبادي في المناطق التي تعاني من الإسمرار بين الفخذين .
 تركه لمدة 15 دقيقة قبل محاولة إزالته بالماء الدافئ. يمكنك تكرار هذه العملية مرة واحدة يومياً حتي يتم القضاء علي المناطق الداكنة تماماً .

صودا الخبز :

صودا الخبز من العلاجات الطبيعية التي تساعد في تحسين البشرة الداكنة لأنها عامل ترطيب رائع لأن لديها قدرة أساسية علي قتل البكتريا وتهدئة الأعصاب وذلك بفضل خصائصها المطهرة والمضادة للإلتهابات .

الجمع بين كل من الحليب وصودا الخبز للحصول علي عجينة .
يمكنك إضافة القليل من العسل لهذا المعجون مع التقليب جيداً  حتي يخلطوا معاً .
تطبيق الخليط ما بين الفخذين والتدليك في حركة دائرية .بعد مرور 10 دقائق يمكنك غسل الخليط.

من الأفضل تكرار هذه العملية ثلاث مرات إسبوعياً للحصول علي نتائج أفضل .

خلطة زيت جوز الهند وعصير الليمون

يتميز زيت جوزالهند بالعديد من الفوائد الصحية للجسم والبشرة. فهو معروف أيضًا بقدراته الفائقة على تفتيح لون البشرة وإزالة البقع الداكنة وعلامات التمدد والخطوط البيضاء. كما يساعد على ترطيب البشرة أيضًا.
اخلطي 3 ملاعق كبيرة من زيت جوز الهند مع عصير نصف ليمونة. يستخدم الخليط لتدليك الأماكن الداكنة جيدًا لبضع دقائق، ثم يترك لمدة 15 دقيقة حتى تمتص بشكل كامل داخل البشرة. بعد ذلك، تشطف البشرة جيدًا بالماء الدافئ مع فركها بقطعة من القماش.
تذكري جيدًا عدم استخدام الصابون على تلك المنطقة بعد استخدام الخلطة، فقد يتسبب الصابون في انتزاع الرطوبة الداخلية. كرري تلك الخلطة مرة واحدة يوميًا لتحصلي على نتائج أكيدة في خلال إسبوع واحد.

خلطة السكر، الليمون والعسل

وهي خلطة فعّالة لتفتيح وتقشير البشرة مع الحفاظ على صحتها ونضارتها. فيساعد العسل على الحفاظ على صحة البشرة الحساسة بين الفخذين، كما يعمل السكر على تقشيرها برفق. أما الليمون فيتمتع بخواص طبيعية لتفتيح لون البشرة، مما يساعد على التخلص من البقع الداكنة في تلك المنطقة.
اخلطي ملعقة كبيرة من العسل مع عصير نصف ليمونة وملعقة صغيرة من السكر الخشن. ضعي الخليط على الأماكن الداكنة وقومي بفركها في حركات دائرية برفق حتى تختفي حبيبات السكر تمامًا. اتركي الخليط على بشرتك لمدة 5 دقائق ثم يشطف جيدًا بالماء.

خلطة زيت اللوز، الليمون مع الحليب والعسل

زيت اللوز مصدر غني بفيتامين E، وهو فيتامين أساسي لنعومة ونضارة البشرة، كما يساعد كذلك على تفتيح الأماكن الداكنة ما بين الفخذين. أما الحليب والعسل فهي خلطة طبيعية فعّالة لترطيب البشرة ومضادة للبكتيريا كذلك، بينما يعمل الليمون على تفتيح البقع الداكنة.

اخلطي 3 ملاعق كبيرة من الحليب، ملعقة كبيرة من العسل، عصير نصف ليمونة جيدًا. ثم يضاف للخليط ملعقة صغيرة من زيت اللوز. يستخدم الخليط على الأماكن الداكنة ويترك لمدة 15 دقيقة حتى يجف تمامًا. بعد أن يجف تمامًا، تفرك البشرة برفق في حركات دائرية للتخلص من الجلد الميت واسمرار البشرة.

 الكركم :

يمنع الكركم إنتاج الميلانين وبالتالي يمكنك إستخدامه للحفاظ علي لون بشرتك . يمنع الكركم تكوين الجذور الحرة وبذلك يقلل من تصبغ الجلد . فهو من مضادات الأكسدة الرائعة التي لها خصائص تنظيف وإزالة الجذور الحرة من الجسم .

خلط مسحوق الكركم مع معلقة من الحليب.
فرك العجينة بلطف بين الفخذين وترك العجينة حتي تجف قبل الشطف
من الأفضل إستخدام هذا العلاج مرة واحدة في اليوم .

عصير البطاطس والطماطم :

العصائر من عناصر التبيض الطبيعية خصوصاً للبشرة الحساسة. وعند الجمع بين عصير البطاطس والطماطم  يصبح مصدر قوي لفيتامين ج وفيتامين ب  اللازم للقضاء علي المشاكل المختلفة منها تصبغ الجلد وتحسين البشرة .

الحصول علي كميات متساوية من عصير البطاطس وعصير الطماطم وخلطهم معاَ ثم إضافة العسل لهم .


بعدها تطببق الخليط بين الفخذين وتركه حتي يجف ثم الغسل الماء العادي 

نصائح للعناية بالمناطق الحساسة

 غسل المنطقة الحساسة الأمامية والخلفية بماء فاتر، والحرص على عدم استخدام الماء الحار، وذلك بعد كل قضاء للحاجة، وبعد الخروج والمشي لفترات طويلة، وقبل النوم.
 تجفيف المناطق الحساسة بمناديل ورقية سميكة والانتباه من المناديل الخفيفة، والتي قد تترك بقايا، وإن أمكن استخدام مناشف صغيرة نظيفة بشكل فردي وتبديلها باستمرار.
استخدام غسول مخصص للمناطق الحساسة للتنظيف أو صابون مخصص أو حتى صابون الأطفال، ولكن يجب مراعاة عدم الإكثار من ذلك.
الابتعاد عن الشامبوهات والصابون العادي والغسول الذي يحوي عطوراً؛ مما قد يسبب تهيجاً في المناطق الحساسة. تبديل الملابس الداخلية باستمرار، ولبس ملابس داخلية نظيفة قبل النوم، والحرص على اختيار ملابس مريحة ومناسبة.
إزالة الشعر من المناطق الحساسة أمر بالغ الأهمية، ولابد أن يكون ذلك كل أسبوعين أو ثلاث؛ لأن الشعر يساهم في نمو البكتيريا التي تسبب الحكة.
 إذا أردت الخروج لفترات طويلة، فيفضل استخدام الفوط اليومية، وتبديلها كل بضع ساعات؛ للتخلص من الإفرازات والرطوبة.
 ملاحظة الإفرازات المهبلية بشكل دائم، وأي تغير في لونها وشكلها لابد من مراجعة الطبيبة المختصة، وعدم إهمال هذا الأمر. في فترات الصيف قد تظهر بعض الحبوب أو البقع الحمراء نتيجة الحرارة، يمكن تدارك هذا الأمر باستخدام البودرة غير المعطرة، وإن حدث ذلك فلابد من استخدام مراهم مخصصة للحرارة والطفح الجلدي الناتج عن حرارة الجو، وقلة تهوية المنطقة الحساسة.
تنظيف المناطق الحساسة جيداً أثناء الدورة الشهرية، وتبديل الفوط الصحية كل 4 ساعات على الأقل.
في حال الرغبة في استخدام الكريمات الملطفة أو المعطرة، فلا يجب الإكثار منها والانتباه على أن توضع بكميات قليلة على المنطقة الخارجية السطحية للمناطق الحساسة، وأن لا يكون استخدامها بعد إزالة الشعر مباشرة أو بعد الاستحمام؛ لأن المسام الجلدية تكون مفتوحة فتمتص أي شيء، وتسبب اسمرار تلك المناطق أو تهيجها.
غسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها فقد تحوي أتربة أو غباراً وما إلى ذلك.

 وأخيراً لابد من الحذر من الوصفات الشعبية لتبيض المناطق الحساسة، وكذلك الحذر من أي مركبات وكريمات غير معروفة المصدر، وعدم استخدامها دون استشارة المختصين.
طرق تبييض ما بين الفخذيين و سواد المناطق الحساسة Reviewed by Fouad Chamani on 11:12 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.