أخبار الانترنت

بطانة الرحم المهاجرة اسبابها وطرق علاجها


بطانة الرحم المهاجرة هي حالة طبية حيث نجد بطانة الرحم التي تتآلف من الأنسجة تنمو خارج الرحم ، مما ينتج عن ذلك وجود مشكلة عندما استمرار هذه الأنسجة في إتباع نفس الطريق ، كما لو كانت داخل الرحم ، لذلك تستمر في كثافتها ، تنفصل وتنزف أثناء موعد الدورة الشهرية للسيدة التي تعاني من هذه الحالة ، وتصبح هذه مشكلة داخل المنطقة المصابة من الجسم .

تؤدي هذه الحالة إلى حدوث ندب في الأنسجة عندما تصاب الأنسجة المحيطة بالتهيج ، مما ينتج عنه تغيرات والتحام في الأعضاء الداخلية قد تظهر بطانة الرحم المهاجرة مع تطور الجنين ، كما تؤثر معدلات هرمون الإستروجين في حدوث هذه الحالة أيضا ، ولا تسبب هذه المشكلة الشعور بالألم فقط ، بل تؤثر على باقي النواحي في حياة السيدة وتشمل حياتها العملية والمادية ، علاقتها الإجتماعية وطبيعية الحياة .

لذلك تحتاج السيدات التعرف أيضا على الأعراض المصاحبة لبطانة الرحم المهاجرة ، وتكون على وعي بهذه الحالة قبل فوات الأوان ، ويعتبر الشعور بالألم من أبرز الأعراض التي تشير لهذه الحالة ، ولكن تتباين درجة حدة وخطورة هذا الألم من سيدة لأخرى ، فتكون شديدة جدا لدى سيدة ومتوسطة أو خفيفة لدى سيدة أخرى ، كما يجب التعرف على الأسباب والعوامل التي تؤثر في حدوث هذه المشكلة .

 أعراض بطانه الرحم المهاجرة

الأعراض الرئيسية لبطانة الرحم المهاجرة هو ألم في الحوض، وغالبا ما يرتبط بفترة الحيض، على الرغم من أن العديد من النساء يتعرضن للتشنج خلال فترة الحيض، فإن النساء المصابات بطانة الرحم عادة ما يصفن ألم الحيض بأنه أسوأ بكثير من المعتاد، كما أنها تميل إلى الإبلاغ عن أن الألم يزيد مع مرور الوقت.

 
أسباب بطانه الرحم المهاجرة :

على الرغم من أن السبب الدقيق لبطانة الرحم المهاجرة غير مؤكد، الا ان التفسيرات الممكنة ما يلي:

الحيض الرجعي:

الحيض إلى الوراء، حيث ان الاماكن التي توجد بها خلايا بطانة الرحم المهاجرة فإنه يتدفق دم الحيض مرة أخرى من خلال قناة فالوب وفي تجويف الحوض بدلا من الخروج من الجسم، وهذه الخلايا المهملة من بطانة الرحم تلتصق بجدران الحوض وأسطح أجهزة الحوض، حيث أنها تنمو وتستمر في رشاقته وتنزف على مدار كل دورة الطمث.

 تحول الخلايا البريتوني:

هذا ما يعرف باسم “نظرية الاستقراء”، واقترح الخبراء أن الهرمونات أو العوامل المناعية تعزز التحول من خلايا البريتوني  الخلايا التي خط الجانب الداخلي من البطن  إلى خلايا بطانة الرحم.

 تحول الخلايا الجنيني:

الهرمونات مثل هرمون الاستروجين قد سحول الخلايا الجنينية – الخلايا في المراحل الأولى من التطور – إلى زرع خلايا بطانة الرحم خلال سن البلوغ.

ندبة جراحية:

بعد عملية جراحية، مثل استئصال الرحم أو الولادة القيصرية، قد تعلق خلايا بطانة الرحم في الشق الجراحي.

 نقل خلايا بطانة الرحم:

الأوعية الدموية أو سائل الأنسجة (اللمفاوي) قد ينقل خلايا بطانة الرحم إلى أجزاء أخرى من الجسم.

اضطراب الجهاز المناعي:

فمن الممكن أن مشكلة في الجهاز المناعي قد تجعل الجسم غير قادر على التعرف على خلايا الرحم المهاجرة وتدمير أنسجة بطانة الرحم التي تنمو خارج الرحم.

علاج بطانه الرحم المهاجرة:

علاج بطانة الرحم المهاجرة عادة يكون بالأدوية أو الجراحة، والنهج الذي تختاره أنت وطبيبك سيعتمد على شدة العلامات والأعراض لديك وما إذا كنت تأمل أن تصبحين حاملا.
عموما، يوصي الأطباء بمحاولة اتباع نهج العلاج المحافظ أولا، واختيار الجراحة كملاذ أخير.
 
أدوية مسكنه للألم:

قد يوصي طبيبك بأن تتناولي مسكنات الألم دون وصفة طبية، مثل العقاقير المضادة للالتهابات غير الستيرويدية مثل البروفين أو النابروكسين، للمساعدة في تخفيف تقلصات الدورة الشهرية المؤلمة .
إذا وجدت أن تناول الجرعة القصوى من هذه الأدوية لا يوفر تخفيفا كاملا، قد تحتاج إلى محاولة نهج آخر لإدارة علاماتك والأعراض لديك.
 
العلاج بالهرمونات:

الهرمونات التكميلية هي في بعض الأحيان فعالة في الحد من أو القضاء على ألم بطانة الرحم المهاجرة، حيث ان صعود وهبوط الهرمونات خلال الدورة الشهرية يسبب زرع بطانة الرحم لتثخن ثم تنكسر وتنزف، والأدوية الهرمونية قد تبطئ نمو أنسجة بطانة الرحم المهاجر ومنع زرع خلايا جديدة من أنسجة بطانة الرحم.
العلاج الهرموني ليس إصلاح دائم لبطانة الرحم، حيث يمكن أن تواجه عودة الأعراض بعد التوقف عن العلاج.

تشخيص بطانه الرحم المهاجرة:

لتشخيص بطانة الرحم المهاجرة والمشاكل الأخرى التي يمكن أن تسبب ألم في الحوض، سوف يطلب منك طبيبك أن تصف الأعراض التي تعاني منها، بما في ذلك موقع الألم ووقت حدوث ذلك.
اختبارات للتحقق من وجود أدلة مادية على بطانة الرحم المهاجرة ما يلي:

اختبار الحوض:

أثناء فحص الحوض، يشعر طبيبك يدويا بالمناطق في الحوض التي فيها شذوذ، مثل الخراجات على الأعضاء التناسلية أو ندوب خلف الرحم، وفي كثير من الأحيان ليس من الممكن أن يشعر بمناطق صغيرة من بطانة الرحم المهاجرة، إلا إذا تسببت في تشكل كيس.

الموجات فوق الصوتية:

يستخدم هذا الاختبار موجات صوتية عالية التردد لإنشاء صور داخل جسمك، ولالتقاط الصور يتم الضغط على جهاز يسمى محول إما على بطنك أو إدراجها في المهبل (الموجات فوق الصوتية عبر المهبل)، وكلا النوعين من الموجات فوق الصوتية يمكن القيام به للحصول على أفضل عرض للأعضاء التناسلية، و التصوير بالموجات فوق الصوتية لا يعطي قرار نهائيا طبيبك ما إذا كان لديك بطانة الرحم المهاجرة ام لا، ولكن يمكن التعرف على الخراجات المرتبطة ببطانة الرحم المهاجرة.

 تنظير البطن:

للتأكد من أن لديك بطانة الرحم المهاجرة، فإن طبيبك قد يحيلك إلى جراح للنظر داخل البطن للعثور على علامات بطانة الرحم المهاجرة باستخدام إجراء العمليات الجراحية التي تسمى تنظير البطن.
بينما أنت تحت التخدير العام، فإن الجراح يقوم بعمل شق صغير بالقرب من السرة وإدراج أداة مشاهدة نحيلة (المنظار)، ويبحث عن أنسجة بطانة الرحم خارج الرحم، وأخذ عينات من الأنسجة (خزعة)، وتنظير البطن يمكن أن يوفر معلومات عن موقع ومدى وحجم بطانة الرحم المهاجرة للمساعدة في تحديد أفضل خيارات للعلاج.

الطب البديل:

بعض النساء يمكنهم التخلص من ألم بطانة الرحم بعد العلاج بالوخز بالإبر، وإذا كنت ترغب في متابعة هذا العلاج على أمل أن يمكن أن يساعدك، اطلب من الطبيب أن تستخدم الوخز بالإبر.
 
نمط الحياة والعلاجات المنزلية:

إذا استمر الألم الخاص بك أو إذا كان العثور على العلاج الذي يعمل يستغرق بعض الوقت، يمكنك محاولة التدابير في المنزل لتخفيف الانزعاج.
يمكن أن تساعد الحمامات الدافئة والوسادة الدفئة على استرخاء عضلات الحوض، مما يقلل من التشنج والألم.
الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية، مثل ايبوبروفين أو نابروكسين، يمكن أن يساعد في تخفيف تقلصات الدورة الشهرية المؤلمة.
قد تساعد التمارين المنتظمة على تخفيف الأعراض.

مضاعفات بطانة الرحم المهاجرة وعلاقتها بتأخر الإنجاب :

المرحلتين الأولى والثانية : لا تسبب هاتين المرحلتين خطورة ، وتتشابة أعراض هذه الحالة مع أعراض الدورة الشهرية ، مما يصعب إكتشافها ، ويؤدي إلى وجود بعض المشكلات الأخرى التي تعيق حدوث الحمل ، لذلك فالكشف المبكر لهذه الحالة يساعد في الوقاية من هذه المضاعفات .

المرحلتين الثالثة والرابعة : قد تسبب هذه الحالة في المراحل المتأخرة حدوث العديد من الالتصاقات للأعضاء الداخلية مما يسبب العقم ، كنتيجة للإصابة ببعض الجروح ، التجمعات الدموية والتقيحات في الأنابيب والمبيضين .



بطانة الرحم المهاجرة اسبابها وطرق علاجها Reviewed by Fouad Chamani on 10:14 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.